القبول والتسجيل

لماذا "مداك"؟!

  • التعلم القائم على التحدي

حيث يشجع الطلاب على القراءة والبحث والتحليل، لينطلقوا بعد ذلك إلى عملية التنفيذ بكل ثقة

  • التعلّم الفعّال

استخدام وسائل متعددة في العملية التعليمية. فالتعلّم الحقيقي لا يكون من دون إتباع أسلوب جديد أو الإيمان الشخصي بأهمية التعليم. وتتبنى “مداك” التعلم المبني على الاستكشاف تعليماً مستداماً وله الأثر العميق في الطالب

  • الأنشطة المدرسية

تعمل “مداك” على تكامل التعلّم مع الأنشطة المدرسية الخارجية والأنشطة اللاصفية.

  • التقييم وميثاق الشرف

ينبغي التأكيد على أن الاختبارات تشكل جزءًا لا يتجزأ من العملية التعليمية، بما فيها التقييم الذاتي، والمشاريع، ومشاريع قياس الأداء، والامتحانات
المفتوحة

  • الفن / العلوم والتكنولوجيا

تعنى “مداك ” بتعلّم وتعليم الفنون والعلوم، حيث أظهرت الأبحاث تكامل المواد في عقل الإنسان وحي

  • فرص لتنمية الأفراد

ندرك في مداك أن كل طفل فريد من نوعه. وعلى الرغم من أن المعايير التعليمية المطلوبة هي ذاتها للجميع، إلا أنه ينبغي على أهداف التعلّم أن تتناغم مع حاجة الفرد كٌل على حِدة

ويتم ذلك من خلال:

 

  • بيئة حيوية متوازنة للطلاب، توفر أفضل ما توصلت إليه النظريات التعليمية والتجارب المعاصرة والممارسات الإقليمية والعالمية في مجال التعليم.
  • تخريج أفراد يحملون خصائص القادة والمفكرين والمتميزين الذين يتمتعون بمعارف ومهارات وقدرات علمية وحياتية وريادية بارزة، والمؤهلين لتحمل مسؤولياتهم المستقبلية تجاه أنفسهم وأسرهم.
  • تجربة تعليمية فريدة للطلاب بتقديم أفضل المناهج التعليمية الصفية واللاصفية ومواكبة الأساليب التربوية الأكثر حداثة وإثراء للأجيال الصاعدة، وتطبيق أفضل المنهجيات العالمية للتعلم والاستكشاف.
  • أفضل الممارسات العالمية فيما يتعلق بمؤشرات جودة التعليم حيث ستكون نسبة الأساتذة إلى الطلاب (1:10) ومتوسط عدد الطلاب في القاعة الصفية. (16) طالب/طالبة
  • إثراء المناهج التعليمية بمسارات علمية وأدبية جديدة مثل علوم النانو والآلايات والفضاء والفلك والأرصاد الجوية والطاقة والبيئة والاقتصاد. والشعر والنثر والخط والرسم وغيرها.
  • الإرشاد التربوي والنفسي والأكاديمي والمهني المساند للتطور الشخصي للطالب.
  • تعزيز التنمية الذاتية للطلاب.
  • أفضل المعلمين المتمكنين فنيا في مجالات اختصاصهم والمتمرسين والمطلعين على أفضل وأحدث الاساليب التعلمية.
  • التركيز على التنمية الفردية وتوفير الارشاد التربوي والنفسي والأكاديمي والمهني المساند للتطور الشخصي.
  • أساليب الاختبار المتنوعة لقياس مستويات الأداء وتحليل الميول وفهم تركيبة القيم الشخصية والمهنية للطلاب.